ما هي الأسباب؟

عاودت أسعار مادة السكر الارتفاع مؤخراً في الأسواق المحلية لتسجل أرقاماً متباينة تبعاً للمحافظة والحي والتاجر، دون أن يتبين الظروف والأسباب التي دفعت تجار المادة إلى رفعها، ودون أن تسجل وزارة التجارة الداخلية أي موقف من ذلك الارتفاع. وفقاً للمؤشرات الأخيرة فإن الحكومة فتحت باب الاستيراد للسلع والمواد الرئيسية بغية كسر احتكار بعض المستوردين وتحقيقاً للمنافسة في السكر والجودة، وعليه يفترض أن تكون أسعار السكر قد تأثرت بذلك التوجه، الأمر الذي يؤكد أن حلقة الاستيراد هذه المرة ليس لها علاقة بقصة الارتفاع. فما هي الأسباب؟.

.....................................

على بساط الفقراء

توثق الماكينات الإعلامية لعدد من الوزراء حركتهم المتزايدة نحو الأرياف الفقيرة واستماعهم إلى الشكاوى المتكررة من سنوات والمقترحات بهدف إنعاش الريف وأهله، إلا أن هذه الزيارات إلى تلك المناطق ينقصها حتى الآن الأفعال، فالزيارات المكوكية والصور التذكارية مع الأهالي هناك لا تنفع حتى الآن في حل أي مشكلة صغيرة كانت أم كبيرة. وحتى يأتي اقتران الأقوال بالأفعال يبقى المواطن الفقير ينتظر من "حكومة الفقراء" إجراءات على أرض الواقع تسهم في تحسين وضعه ومعيشته.

جريدة الاتحاد
القائمة البريدية
مكتبة الصور
كاريكاتير

دليل الهاتف

تصويتات

لا يوجد حالياً تصويتات